جولة في السميريّة - تقرير
في 14 أيار 1948 دمّر الإسرائيليون السميرية. منذ ذلك الحين، أسوة بمئات القرى الأخرى، ظلت خاوية بمعظمها، لكن لا يُسمح للاجئيها بالعودة إليها. مبنى المجلس الإقليمي مطي آشر يقوم على أنقاض أحد بيوت القرية.
25/04/2009

شارك نحو مئة رجل وامراة في الجولة التي نظمتها ذاكرات يوم السبت 25/4/2009 إلى قرية السميرية المدمّرة. وتحدّث اللاجئون أبناء القرية رشدية اليوسف، أبو جميل وأبو عمر عن الحياة فيها قبل النكبة والطرد. لقد عاشوا في القرية إلى جانب 880 رجلاً وامرأةً إلى أن أقيمت دولة إسرائيل. في 14 أيار 1948 دمّر الإسرائيليون السميرية. منذ ذلك الحين، أسوة بمئات القرى الأخرى، ظلت خاوية بمعظمها، لكن لا يُسمح للاجئيها بالعودة إليها. مبنى المجلس الإقليمي مطي آشر يقوم على أنقاض أحد بيوت القرية.
كانت حافا كيلر من النواة التي أقامت كيبوتس ساعر ورأت بيوت السميرية الخاوية بعد الاحتلال. شاركت في الجولة وروت أنه "لسذاجتي اعتقدت أنّ اللاجئين سيعودون إلى بيوتهم قريبًا". في أحد الأيام حين عادت من العمل في موشاف رغبه، رأت أن جميع بيوت القرية ما عدا الجامع قد هُدمت. تقول: "كان هذا هو اليوم الذي انتهت فيه علاقتي مع الصهيونية". فهمت أنّه لا توجد لدى إسرائيل نيّة للعيش بسلام مع الفلسطينيين وإنّما طردهم من البلاد.
قمنا في الجولة بوضع لافتات تشير إلى القرية، المسجد، المدرسة والشارع الموصل إلى بيروت. تم توزيع كتيّب خاص لهذه الجولة.

 

 




Sumeriyya Tour 2009 Chava



Sumeriyya Tour 2009 beirut road



Sumeriyya Tour 2009 mosque



Sumeriyya Tour 2009 testimony



Sumeriyya Tour 2009 refugees



Sumeriyya Tour 2009 kushan



Sumeriyya Tour 2009 cemetary



Sumeriyya Tour 2009 booklet

زوخروت (ذاكرات) في الشبكات الإجتماعية