شهادات محاربين\ات حول مشاركتهم في حرب 1948

أمنون نويمان، أحد مقاتلي البلماح الذي شارك في احتلال عدة قرى فلسطينية وتهجير سكانها في جنوب البلاد، دعا زملاءه "للحديث عمّا جرى عام 1948 لدحض الادعاءات القائلة بأنّ العرب هربوا بمحض إرادتهم. معرفة حقيقة ما جرى ضرورية جدًا بهدف التخطيط لمستقبل سلميّ".

تلعب الشهادات الشفوية دورًا مركزيًا وهامًا في مواجهة الأفراد والمجتمعات لجرائم الماضي. إلى جانب الجمع المستمر لشهادات لاجئين/لاجئات فلسطينيين/ات حول النكبة، تسعى ذاكرات أيضًا لجمع شهادات لمواطنين يهود، من بينها شهادات لمقاتلي عام 1948، وشهادات أبنائهم/بناتهم وأحفادهم/حفيداتهم الذين يحملون وزر جرائم الماضي. نحن نؤمن بأنّ مواجهة أحداث 1948 وتعزيز الاعتراف وتحمّل المسؤولية - وهي المبادئ الأساسية لمسارات العدالة الانتقالية في العالم - ضروريان جدًا لتعزيز مسار تحقيق العدالة التاريخية الشاملة.

في إطار نشاطنا في مجال العدالة الانتقالية في جمعية ذاكرات، ندعو اليهود الذين شاركوا في حرب 1948 وأفراد أسرهم والأشخاص/النساء الذين عايشوا تلك الفترة لمشاركتنا بقصصهم.

لمشاهدة شهادات المقاتلين 

فيديوهات ذات صله :

أحداث ذات صله :

زوخروت (ذاكرات) في الشبكات الإجتماعية