شهادات ديجيتالية والصوت الباقي: استخدام التكنولوجيا كوسيلة لفهم تاريخ من الممارسات الاستغلالية
من: 27/04/2017 20:00 - الى: 27/04/2017 22:00

العدالة ما قبل الانتقالية
دعوة

صدى الماضي: استخدام الممارسات الرقمية لفضح الجرائم وإساءة المعاملة
في ايرلندا وفلسطين / إسرائيل

محاضر ضيف:  Emilie Pine

University College Dublin &
The Industrial Memories project

مداخلة لمحمد جبالي - صدى يافا

الخميس 27 أبريل، 2017 في الساعة 20:00
مكتب جمعية ذاكرات في تل أبيب، شارع يتسحاق سديه 34، طابق 4، غرفة 400

شهادات ديجيتالية والصوت الباقي: استخدام التكنولوجيا كوسيلة لفهم تاريخ من الممارسات الاستغلالية

تستعرض المحاضرة مشروع "ذكريات صناعية" الذي طوّر في كلية دبلن الجامعية. يسعى المشروع لاستكشاف وتمثيل تجارب الأطفال الذين احتجزوا في مؤسّسات داخلية في إيرلندا في الفترة ما بين 1922 و 1995. عانى أطفال عديدون من الاستغلال من قبل المنظومات الدينية الكاثوليكية التي أدارت هذه المؤسسات. قوبلت هذه الممارسات الاستغلالية بالتساهل من قبل الدولة التي كانت تشرف على هذه المؤسسات وتمولها.

ستتطرق إميلي باين إلى المنهجيات الرقمية (الديجيتالية) التي يعتمدها المشروع للكشف عن خبايا هذه الحقبة التاريخية وعن كيفية عمل منظومة القمع هذه. ستسلط إميلي الضوء أساسًا على التطبيق المحمول أصداء من الماضي www.echoesfromthepast.org، كوسيلة لسماع أصوات الناجين وتجاربهم، وإنشاء خريطة جديدة لإيرلندا تشير إلى مواقع هذه المؤسّسات.

د. إميلي  باين هي أستاذة مشاركة في الدراما الحديثة في كلية دبلن الجامعية. تشغل أيضًا منصب باحثة رئيسية في مشروع ذاكرات صناعية، المموّل لفترة ثلاثة أعوام (2015-2018) من قبل مجلس البحوث الإيرلندي. تعمل أيضًا محرّرة لمجلة Irish University Review وترأس شبكة دراسات الذاكرة الايرلندية Irish Memory Studies Network. لها إصدارات عديدة في مجال أبحاث الذاكرة.

زوخروت (ذاكرات) في الشبكات الإجتماعية